العودة   منتديات المفتاح > المفتاح الثقافي و الأدبي > حياة شاعر - مختارات من الشعر العالمي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-09-2018, 05:35 PM
عمر غراب . عمر غراب . غير متواجد حالياً
عضو
 





افتراضي يَاقُوتةُ العُرْوَة


يَاقُوتَةُ العُرْوَة :

النَّهَارُ المُسَجّىَ ..
صَارَ مَنْفَىً لِعِطْرِكْ /
وَ الثَّوَانِي الصَّدِيقَةْ :
مُشْتَهَاةُ بعَصْرِكْ ـ
أىُّ وَرْدٍ تَغَنَّىَ ..
للعِيُونِ النَّبِيلةْ /
وَ الأمانِي شِرَاعٌ :
نَافِرَاتٌ صَهِيلهْ ـ
أنْتِ بَعْثٌ خَطِيرٌ ..
لَمْ تَسَعْهُ المَرَايَا /
يَسْتَحِيلُ انْتِصَارَاً :
كَانْفجَارِ الزَّوَايَا ـ
كلُّ حُلْمٍ ؛ غَرِيبٌ ..
مُنْتَهَاهُ إلَيْكِ /
فَالتَّوَانِي جَحِيمٌ :
يَصْطَفِيني لَدَيْكِ ـ
لَسْتُ أنْسَىَ نِدَاهَا ..
وَ الأمَاسِي دَفِيئةْ /
كُنْتُ ألْهُو وَحِيدَاً :
فَوْقَ نَصْلٍ جَرِيئةْ ـ
يَا حَيَاتِي المُرِيبَةْ ..
أنْتِ أتْلَفْتِ قَلْبِي /
كَانَ فَذَّاً جَمِيلاً :
قَطّ لَمْ يُمْلِ حُبّي ـ
وَ الكَلامُ انْتَهَىَ بِي ..
للشّجُونِ الطَّلِيقَةْ /
فَاعْتَنَقْتُ المَنَافِي :
وَ "الجَمَالُ الحَقِيقَةْ" ـ
نِصْفُ شَوْقِي نَبِىٌّ ..
عَبْرَ لَيْلِي الطَّوِيلِ /
كَمْ دَعَانِي صَبَاحٌ :
لارْتِقَاءِ النَّخِيلِ ـ
صُنْتِ أوْتَارَ حُزْنِي ..
وَ ارْتَوَتْكِ القَصِيدَةْ /
وَ هُنَا سَرَّكِ لَحْنِي :
فَغَدَا الآنَ مُرِيدَهْ ـ
صُغْتُ شِعْرِي رَقِيقَاً ..
وَ امْتَشَقْتُ الغَرَامْ /
ثُمّ أرْهَقْتُ نَفْسِي :
بانْتِهَاكِ السَّلامْ .

شعر / عمر غراب

 

 

الموضوع الأصلي - يَاقُوتةُ العُرْوَة = المصدر الحقيقي - منتديات المفتاح

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
العُرْوَة, يَاقُوتةُ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:56 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By alhotcenter