المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفرقة السيمفونية الوطنية في سورية تطل مجدداً في قصر المؤتمرات بأعمالها الجديدة


المفتاح
11-13-2010, 01:51 AM
قدمت برنامجاً مميزاً يضم أعمالاً
تعرض للمرة الأولى في سورية
الفرقة السيمفونية الوطنية تطل مجدداً في قصر المؤتمرات


http://www.sana.sy/servers/gallery/20101112-004644_h318715.jpg
دمشق - سانا
أطلت الفرقة السيمفونية الوطنية بقيادة ميساك باغبودريان أمام جمهورها مجددا مساء أمس في قصر الأمويين بدمشق وقدمت برنامجا مميزا يضم أعمالا تعرض للمرة الأولى بسورية بمشاركة المغني الأوبرالي السوري إياد دويعر "باريتون" وذلك برعاية وزير الثقافة.
وبدأت الفرقة الحفل بافتتاحية إيغمونت لبيتهوفن وتميزت بقوة ألحانها التي تضفي طابعا من العظمة ثم انتقلت أنامل العازفين إلى المقطوعة الأوبرالية الأولى بمشاركة المغني إياد دويعر بعنوان يا للخجل من هذا الحب لبوتشيني فضلا عن مقطوعة إنترميتزو من أوبرا كافاليريا ورستيكانا لبيترو ماسكاني وحصدتا تصفيقا كبيرا من الجمهور.
أما المقطوعة الأكثر جاذبية بهذه الأمسية فكانت بعنوان أفسحوا لي الطريق أغنية فيغارو من أوبرا حلاق إشبيلية لجواكينو روسيني وهي مقطوعة مألوفة الألحان نظرا لإطلاع الجمهور السوري عليها عبر المسلسل الكرتوني المعروف توم وجيري إلا أنه حظي اليوم بفرصة الاستماع لها بشكل حي ومباشر مع الموسيقا والغناء الأوبرالي المميز للمغني إياد دويعر العائد حديثا من إيطاليا.
http://www.sana.sy/servers/gallery/20101112-004608.jpg
بينما ضم الجزء الثاني من الأمسية السيمفونية الرابعة لبرامز واحتوت على أربع حركات الأولى حيوية باعتدال والثانية بطيئة ثم تأتي الحركة الثالثة بألحان مرحة حيوية لتختتم السيمفونية بحركة رابعة مليئة بالحيوية ومفعمة بالطاقة والعنفوان.
ويعد برامز اليوم أهم ملحن سيمفوني بعد بيتهوفن وغالبا ما تعتبر سيمفونيته الأولى وكأنها عاشرة بيتهوفن حيث قام آنذاك بخطوة جريئة اعتبرها الجميع مستحيلة وهي الخروج من ظل بيتهوفن وتحقيق عالمه السيمفوني الخاص به.
وفي تصريح لـ "سانا" قال ميساك باغبودريان قائد الفرقة السيمفونية الوطنية إن الفرقة السيمفونية لديها خطة تتمثل بتقديم حفلة كل شهر لتحقيق الاستمرارية والمحافظة على المستوى والارتقاء به أما قاعة قصر المؤتمرات فتتميز بأنها مجهزة صوتيا بشكل جيد وتتسع لعدد كبير من الجمهور.
http://www.sana.sy/servers/gallery/20101112-004634.jpg
وأوضح باغبودريان أن برنامج الحفل من برامج الأمسيات الكلاسيكية ومعظم الفرق بالعالم تقدم البرامج بهذه الطريقة وهو عبارة عن افتتاحية تليها مقطوعتان بمشاركة مغن منفرد في حين يمثل الجزء الثاني من الأمسية الوجبة الدسمة وهي السيمفونية الرابعة ليوهان برامز.
يشار إلى أن إياد دويعر من مواليد عام 1976 حاصل على عدة شهادات موسيقية في آلة الكونترباص والغناء الأوبرالي كان آخرها في العام 2010 حيث حصل على دبلوم بالغناء الأوبرالي من كونسرفتوار نيكولو باغانيني بمدينة جنوه الإيطالية بإشراف غلوريا سكالكي.
كما حاز في العام نفسه على الجائزة الخاصة بدار الأوبرا اليونانية بمدينة أثينا خلال مشاركته بالمسابقة العالمية لمغني الأوبرا في مدينة سارزانا الإيطالية.