العودة   منتديات المفتاح > المفتاح الثقافي و الأدبي > الرواية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-14-2012, 09:51 AM
اسمهان ملحم اسمهان ملحم غير متواجد حالياً
كبار الشخصيات
 




افتراضي واسيني الاعرج الكاتب الجزائري - في رواية " أنثى السراب"



الكاتب الجزائري "
واسيني الاعرج"

ذو اللغة الفكرية العميقة والحس الأدبي المرهف، يروي في " أنثى السراب" الحياة والحب والمرض والحرية باستعادته للكتابة بطريقة المراسلات ، ذلك الفن العربي الأصيل ، حيث استخدم اسمه صريحاً في الرواية واسم حبيبته الورقية:" ليلى"
سارداً احداثاً حقيقة من حياته.
هي لحظات تأمل في الحياة نقدم لكم بعض المقتطفات منها، نتمنى ان تنال اعجابكم.

====================
كم تنقصك من الروح أيتها البلاد المؤذية لتصيري بلاداً بلا منازع وبلا أقنعة، بلادا كبقية البلدان، تحب ناسها وتكرم أحبتها من حين لآخر حتى لا تنساهم ولا ينسونها.
====================
عندما نعشق بكلنا نصبح قاب قوسين أو أدنى من الجنون أو من الكراهية. الكراهية التي تأكل شيء حتى نفسها، كالنار.
====================
هل تستحق حياتنا كل هذه الأحزان وهذا التمادي في الألم؟ ألا يكفينا هذا الموت الذي يطحن كل حميمياتنا وخلواتنا المنكسرة؟
====================
الموت هو الحالة الاستثنائية التي نمارسها وحيدين، ونعبر دهاليزها بدون رفق
====================
يبدو لي أننا شعب يرفض الحلول الوسطى، عندما يحب يتماهى في الآخر، وعندما يكره يأكل نفسه قبل أن يأكل غيره.
====================
ألا يمكنك أن تكبر قليلا؟ كم تلزمك من المسافات لتدرك أنّ شوقي لك صار مثل اليتم، أعيشه وحيدة في قربك وفي بعدك، وأنت تتلذذ بعينيك فقط، أو وأنت تعيش خلوتك بمزيد من القسوة والألم.
====================
حبيبي أنا مشبعة بك، مثل إسفنجة، حيثما مستني يد، نضحتُ بك، عطراً، شوقاً، ألماً وخوفاً... هل تعلم ما معنى أن تنضح امرأة برجل؟
====================
الموت صمتاً أكثر من الموت إحتراقاً، لأنك ترى نفسك كل يوم تفقد شيئاً من جسدك وروحك ولا تستطيع حتى أن تصرخ ألماً.
====================
هكذا نأتي..وبصمت نذهب ثم لاشيء لا أحد يسأل عنا..وكأننا لم نكن يوما ..الموت محو مستمر.
====================
لماذا يذكرنا الموت دائماً بقصورنا وتقصيرنا في حقّ الآخر؟هل لأنه على الحافة وعلينا أن نعتذر له بطريقتنا قبل فوات الأوان؟
====================
علينا أن نقتل من نحب لكى نتمكن من الحياة بشكل مخالف.
====================
كل شئ كان مرتبا كما فى بدء الخليقة: الخسارات الأنيقة, الخوف المبطن, الليل والعزلة, والشك فى يقين الحياة نفسها.
====================
الحب ليس رهين الأمكنة.
====================
يبدو أن فى الناس قدرا من العصيان يسير مع الدم, لن يرتاحوا إلا إذا قتلوا الروح التى فيهم بكثير من الحيلة والأنانية.
====================
لا توجد حقيقة واحدة، الحقيقة مثل الأيقونة عندما نكون جالسين قبالتها لا نرى إلا وجهًا واحدًا من أوجهها المتعددة وتبقى أجزاؤها الأخرى في الظل
====================
لم تلتفت لي الحياة، ولكنها كانت منشغلة بترتيب أدوار أخرى، لناس آخرى.
====================
لقد سرقت مثلما تسرق وردة من شعر غجرية، بعنف ولامبالاة.
====================
نكذب على انفسنا كثيراً إذ نظن بأننا نحب كثيراً من النساء وكثيراً من الرجال. الدنيا عودات مستمرة الى البدايات الاولى.


 

 

الموضوع الأصلي - واسيني الاعرج الكاتب الجزائري - في رواية " أنثى السراب" = المصدر الحقيقي - منتديات المفتاح

رد مع اقتباس
قديم 10-14-2012, 07:30 PM   رقم المشاركة : 2
ياسمين الشام
مديرة المنتدى
 
الصورة الرمزية ياسمين الشام





ياسمين الشام غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واسيني الاعرج الكاتب الجزائري - في رواية " أنثى السراب"




التوقيع

أضعف فأناديك ..
فأزداد ضعفاً فأخفيك !!!

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكاية العربي الاخير»، للأديب الجزائري واسيني الاعرج الدكتورة عبير خويص الأطرش الرواية 0 01-08-2016 08:53 AM
فازت رواية "أصابع لوليتا" للروائي الجزائري واسيني الأعرج بالدورة السابعة لجائزة "الإبداع الأدبي"ببيروت (لبنان), نور الهدى ظفور الرواية 0 11-24-2013 05:21 PM
لوحة من رواية انثى السراب -الكاتب واسيني الاعرج ياسمين الشام الرواية 1 12-24-2012 11:59 AM
من رواية سيدة المقام -واسيني الاعرج ياسمين الشام الرواية 1 12-22-2012 11:23 PM
"أصابع لوليتا" واسيني الاعرج ياسمين الشام الرواية 2 11-20-2012 09:55 PM


الساعة الآن 04:29 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By alhotcenter